أمراض الأطفال والحول

ما هــو الحـــول؟

الحــول هـــو عيـب فــي الرؤيــة حيـث تشيـر العينـان إلـى إتجـاهين مختلفيـن. إن تشيـر العينــان إلــى إتجاهيــن مختلفيــن. إن هــذا الخــلل عـــادة مـايصيـب الأطفـال، ولكنـه موجــود أيضـاً فـي حوالــــي 1-2% من عدد البالغين، وهو غالبا ما يبدأ في سن الطفولة.

إن إنحراف العين يؤدي إلى إستلام الدماغ رسالتين بصريتين مختلفتين، وفي حالة الأطفال الصغار، قد يبدأ الدماغ يتجاهل الصورة المرسلة من العين المنحرفة، بينما المعلومات البصرية المفصلة يمكن إستلامها من العين السليمة.

كيف يمكن علاج الحول في مستشفى عبد الهادي للعيون؟

إن عيادة الأطفال في مستشفى عبد الهادي للعيون مجهزة بأفضل التقنيات الحديثة في تشخيص أي إضطراب في العيون لدى الأطفال وخاصة الحول.

وبعتمد علاج الحول في كثير من الحالات على درجة تقدم وإستفحال الحالة، ويجب على الوالدين أن يدركوا أن العلاج الذي يكون على شكل النظارات، قطرة العين، التماؤين، أو جراحة عضلة العين، تكون فعالة حين يتم إخذها في مرحلة مبكرة من تطور الطفل.

يستخدم مستشفى عبدالهادي للعيون تشخيص متطور وأدوات للعلاج متقمة جدا، ومن ضمنها فحص حدة البصر لدى الأطفال الصغار.

تستغرق العملية عادة ساعة واحدة ويعطى مخدر موضعي وليس هناك من داعي للدخول والنوم في المستشفى.

إن مستشفى عبدالهادي للعيون من المستشفيات القليلة في المنطقة التي تقوم بإجراء جراحة الكتاراكت وبنسبة نجاح عالية جدا بإستخدام جراحة متطورة عبر الزراعة أو من خلال إستخدام ألات دقيقة.

Facebook